أعلنت وكالة الأمن الصحي في بريطانيا ارتفاع حالات الإصابة بفيروس جدري القرود إلى 9 حالات وأكدت تفشي الفيروس بشكل أكبر بين الرجال الذين يمارسون الفاحشة مع الرجال بعد اكتشاف 4 حالات جديدة كلها لأشخاص يمارسون الجنس مع رجال أو مزدوجي الجنس.
وأصدرت منظمة الصحة العالمية تحذيرا خطيرا من انتشار الفيروس بعد اكتشاف الحالات الأخيرة في المملكة المتحدة.
وقالت الدكتورة سوزان هوبكنز، كبيرة المستشارين الطبيين في UKHSA: “هذا نادر وغير معتاد حيث تشير الدلائل إلى أنه قد يكون هناك انتقال لفيروس جدري القردة في المجتمع، ينتشر عن طريق الاتصال الجنسي.
كما نصحت هوبكنز بشكل خاص الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال ومزدوجي الجنس على أن يكونوا على دراية بأي طفح جلدي أو آفات غير عادية والاتصال بخدمة الصحة الجنسية مباشرة دون تأخير.
وسجلت الولايات المتحدة الأمريكية أمس أول حالة إصابة بالفيروس، بينما ظهرت 7 حالات في إسبانيا و 13 حالة في كندا وسط مخاوف من تفشي الفيروس عالميا في ظل عدم وجود لقاحات أو عقاقير مضادة إلى الآن.

Comments are closed.