في برنامج تلفزيوني أمريكي مشهور إسمه (You are not the father)، “أنت لست الأب” وهو من أنجح البرامج التلفزيونية في الولايات المُتحدة الأمريكية، البرنامج بتقوم في واحدة ست بدعوة عدد من الرجال اللي أقامت معاهم علاقات جنسيّة للبرنامج، ودا عشان يخضعوا لفحص الحِمض الوراثي DNA عشان تعرف مين منهم والد طفلها، أو طفلتها.

من أغرب الحالات في البرنامج حالة “Rosalinda”، واللي دعت أكثر من 18 راجل للبرنامج، وخضعوا كلهم للتحليل، عشان تتعرف على والد طفلها “Picarwa”، لكن نتيجة التحليل جت سلبية، وما كانش ولا حد منهم والد طفلها، ودا تسبب في إنهيار الطفل “Picarwa” اللي عنده 11 سنه، ودخل في موجة بُكاء هيستيرية.

البرنامج قدَّم برده أزواج دعوا زوجاتهم للتأكُّد من نَسب أطفالهم ليهم، وكانت مُعظم النتائج سلبية برده، وبكدا ظهرت خيانات أغلب الزوجات المشاركات.

البرنامج بيتعرض من سنة 1991، قدم لحد دلوقتي 19 موسم، 3500 حلقة، في كُـل حلقه بيتم عرض 3 حالات على الأقل، يعني 10,500 حاله ! بيتعرض على قناة NBC الأمريكية.

البرنامج بيظهر مدى الإنحلال الأخلاقي، وضياع الأنساب اللي بيعاني منه المُجتمع الأمريكي خصوصًا، والغربي بشكل عام

لأجل دا بيحاربوا نظام الأسرة المُستقرة في المُجتمعات الإسلاميّة عمومًا، والعربية على الخصوص، ودا من خلال المُنظمات النسوية المُتمردة على الدين والقيم، أو ما تُسمَّى بمُنظمات “حقوق المرأة “، بدعوى إن الإسلام ظلم المرأة،
البرنامج دا بيكشف لنا مدى الإضطهاد والإهانه اللي بتعاني منها المرأة الأمريكية وهي بتبحث عن هوية والد طفلها

وبعد دا كله يجيلك شرذمة البشر مخدوعين يشوفوا في نفسهم الأحقية في انتقاد شريعتنا الغراء لتحريمها العلاقات دي تحت سِتار الحُرية الشخصية، بعدين يطعنوا في الحدود اللي شرعها الله لحفظ الأعراض ومنع إختلاط الأنساب، وإن دي جاهلية وتصرفات بربرية عفا عنها الزمن.

عبدالرحمن الشناوي

Comments are closed.