فوجئت بأن الصحف والقنوات السعودية تستشهد بهذا الخطاب للشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله في منع مكبرات الصوت أثناء الصلاة وهناك من يشكك في صحته لأنه لا يرى صحة الفتوى وهناك من يتمسك بها لكي يبرر منع أصوات الصلوات! لكن سأكشف لكم عن مفاجأة صادمة لكل الأطراف.

هذا الخطاب فعلا صدر عن الشيخ ولكنه تراجع عنه في خطاب آخر لم تنشره الصحف والقنوات التي تسعى لإثبات وجهة نظر السلطة بأي وسيلة!

الخطاب يؤكد فيه الشيخ تراجعه عن كلامه السابق بتاريخ 1408/6/14 ويطالب بفتح السماعات الخارجية لأنها أنفع للناس!

لماذا لم ينشر هذا الخطاب؟

الجواب لكم

Comments are closed.