التصنيفاتالأخبار

ترامب يعفو عن مرتكبي مجزرة ساحة النسور في العراق

أصدر الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب الثلاثاء قرارات عفو على 15 شخصا بينهم أفراد متورّطون في فضيحة شركة الأمن الخاصّة بلاك ووتر في العراق.

وأعلن البيت الأبيض مساء الثلاثاء أنّ الرئيس المنتهية ولايته منح عفوا كاملا لنحو خمسة عشر شخصًا وخفف جزئيا أو كليا الأحكام الصادرة بحقّ خمسة آخرين.

وشملت قرارات العفو أربعة حراس أمنيين من شركة بلاك ووتر كانوا قد أدينوا في مجزرة “ساحة النسور” في العراق عام 2007، بمن فيهم نيكولاس سلاتن الذي حُكم عليه بالسجن مدى الحياة.

نيكولاس سلاتن (35 عامًا) حارس أمن في بلاكووتر

وكان هؤلاء أدينوا بفتح النار في ساحة النسور المزدحمة في بغداد في 16 أيلول/سبتمبر 2007 في حادثة تسببت في فضيحة دولية واستياء متزايد من الوجود الأميركي.

وسقط بين القتلى عشرة رجال وامرأتان وقاصران، عمر أحدهما تسعة أعوام والآخر 11 عامًا.

وكان سلاتن وزملاؤه يتحركون في أربع شاحنات تابعة لشركة “بلاك ووتر وورلدوايد” ومسلحة تسليحًا كثيفًا، وكانوا يحاولون إخلاء الطريق أمام دبلوماسيين أمريكيين.

وفتح حراس الشركة نيران بنادقهم الآلية على عراقيين، بينهم نساء وأطفال، في ساحة النسور.

وكالات + مواقع

شارك المقال